Banner: 

ترك برس

لم يكُن حُبّ الحيوانات عند الأتراك كلمة تُقال فقط على مدى التاريخ، فقد احتفوا بها من خلال بناء بيوت خاصة لها، وهذه البيوت العثمانية الجميلة للطيور هي من أجمل ما يلفت الأنظار.

بيوت الطيور أو الأعشاش التي أُنشِئت باستخدام الطوب والحجارة في تركيا في العهد العثماني ما بعد القرن السادس عشر، هي واحدة من عناصر الثقافة المعمارية في الحضارة العثمانية العتيقة، حيث يتم بناء الأعشاش الحجرية بحساب اتجاه الرياح لكي تكون بيوتا آمنة للطيور.

بُنِيَت هذه البيوت أو الأعشاش الاصطناعية بحركات بسيطة على أطراف الجوامع، والمدارس، والخانات والمنازل، و خاصة الاماكن التي تقع في اتجاه الرياح وسطوع الشمس.

وحتى اليوم لا يزال هناك العديد من بيوت الطيور ومنها التي في مسجد سليمانية والتي أنشئت بأمر السلطان سليمان القانوني في منطقة الفاتح وبجامع أيازما والذي يعود تاريخ بنائه إلى القرن الثامن عشر في منطقة أوسكودار بإسطنبول حيث يوجد هناك 17 منزلا للطيور.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!