ترك برس

قدم السفير التركي لدى الخرطوم إسماعيل تشوبان أوغلو، أوراق اعتماده إلى وزير الخارجية السوداني علي الصادق.

وقال تشوبان أوغلو، في كلمة له عقب تسليم أوراق اعتماده، إنه "ستتم زيادة الزيارات رفيعة المستوى بين البلدين خلال الفترة المقبلة".

وأضاف أن "تركيا ستستمر في تقديم المساعدات الإنسانية، وكذلك الدعم لتعزيز تنمية القدرات المؤسسية في السودان". وفق وكالة الأناضول.

وكشف أن "المرحلة المقبلة ستشهد عقد اجتماعات اللجنة الاقتصادية المشتركة وغيرها من اللقاءات رفيعة المستوى".

ولاحقا، أفاد تشوبان أوغلو، عبر فيسبوك: "تربطنا (بالسودان) علاقات استثنائية وروابط ثقافية وتاريخية وإنسانية قوية".

وتشهد العلاقات بين أنقرة والخرطوم تطورا منذ وصول حزب "العدالة والتنمية" إلى السلطة في تركيا عام 2002، حيث وضع خطة طموحة لتعزيز التواصل مع البلدان الإفريقية.

كما شهدت العلاقات الثنائية حراكا واسعا منذ زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى السودان، في ديسمبر/ كانون الأول 2017، حيث وقّع البلدان 22 اتفاقية ومذكرة تفاهم في مجالات عديدة.

وتُعنى هذه الاتفاقيات ومذكرات التعاون بمجالات التعليم، والزراعة، والصناعة، والتجارة، وصناعة الحديد والصلب، والتنقيب، واستكشاف الطاقة، وتطوير استخراج الذهب، وإنشاء صوامع للمحاصيل، والخدمات الصحية، والتوليد الحراري والكهربائي.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!