ترك برس-الأناضول

قالت رئيسة الوزراء الفنلندية سانا مارين، إنها تأمل بموافقة تركيا على انضمام بلادها إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو) في أقرب وقت.

جاء ذلك في تصريحات أدلت بها الجمعة، قبيل انطلاق قمة غير رسمية لقادة دول الاتحاد الأوروبي، في العاصمة التشيكية براغ.

وأضافت أنها بحثت مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الخميس خلال لقائهما في براغ على هامش قمة المجتمع السياسي الأوروبي، ملف انضمام فنلندا إلى الناتو.

وأوضحت أن بلادها اتبعت سياسة متزنة دائما عندما يتعلق الأمر بتركيا، وأنها بحثت مسألة انضمامها إلى الناتو قبيل قمة مدريد لزعماء الناتو.

وأردفت أن بلادها تؤدي مسؤولياتها المنصوص عليها في مذكرة التفاهم المبرمة مع تركيا، معربة عن أملها بموافقة أنقرة على انضمام بلدها بأقرب وقت.

ورفضت مارين التعليق على المباحثات بين تركيا والسويد، مضيفة أنها تدعم انضمام فنلندا والسويد إلى الناتو في نفس التاريخ، لأن الأمر متعلق بأمن شمالي أوروبا.

وأواخر يونيو/ حزيران الماضي، وقعت تركيا والسويد وفنلندا مذكرة تفاهم ثلاثية بشأن عضوية البلدين الأخيرين في "الناتو"، تعهدا فيها بالتعاون التام مع أنقرة بمكافحة التنظيمات الإرهابية.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!