ترك برس

أقامت كوكبة من العلماء ورشة عمل تحت عنوان "معاً للحفاظ على الفطرة والأسرة"، بمشاركة نائب رئيس المجلس الأعلى للشؤون الدينية في تركيا فاتح محمد أيدن.

ورشة العمل التي عقدتها هيئة "أمة واحدة"، ضمت ثلة من العلماء والعاملين للإسلام، وتناولت عدة موضوعات تهم الأمة الإسلامية، بل والبشرية جمعاء.

وعلى رأس الموضوعات التصدي لظاهرة "المثلية الجنسية" التي صارت "بمثابة الغزو المنحرف الذي يهدد المسلمين في مجتمعاتهم وبيوتهم، ومحاولة نشر هذا الثقافة الفاسدة رغما عن الجميع وإرهاب كل من يتصدى لها".

كما كان للحفاظ على الأسرة وبنائها وسلامتها نصيب كبير من مداخلات المشاركين بالورشة، حيث بينوا أن "الأسرة ببنائها الذي أقره الشرع الحنيف وهو الموافق للفطرة البشرية السوية تعد هي اللبنة الأساس للمجتمع المسلم، فإن صلحت وسلمت صح وسلم المجتمع بأسره وإن فسدت وانحرفت فسد وانحرف المجتمع بأسره".

كما أكد العلماء على تأييدهم الكامل لجهود دولة قطر المسلمة في التصدي لظاهرة المثلية الجنسية وخاصة خلال فعاليات كأس العالم لكرة القدم والتي تستضيفها قطر في غضون أيام قليلة، ومطالبتها للحضور كمنظمين ولاعبين وجماهير باحترام دين وثقافة وعرف البلد المنظم قطر.

لم تقتصر المشاركات والمداخلات على رصد الظاهرة وبيان خطورتها وإنما اتسعت لتشمل أيضا العديد من التوصيات التي من شأنها توحيد وتنظيم جهود علماء الأمة وجماهيرها للتصدي لهذه الهجمة على ثوابت الدين وسلامة المجتمعات، بل والتي تهدد بقاء البشرية والحفاظ على نسلها وأجيالها القادمة.

وقد أعلنت هيئة "أمة واحدة" عن عقدها لمؤتمر صحفي السبت 19 نوفمبر 2022، للإعلان عن هذه التوصيات والمخرجات الهامة التي انتهت إليها ورشة العمل.

وقد شرفت الورشة بحضور نخبة من العلماء والعاملين للإسلام وهم بحسب ترتيب مداخلاتهم:

د. طارق الزمر - مصر

بروفيسور. فاتح محمد أيدن - تركيا نائب رئيس المجلس الاعلى للشؤون الدينية بتركيا 

د. جاسم الجابر – قطر

د. عبد الحي يوسف – السودان

د. وصفي أبو زيد – مصر

د. كاميليا حلمي – مصر

الشيخ الحسن الكتاني – المغرب

الشيخ سعيد اللافي – العراق

د. محمد عبد الكريم – السودان

أ. إسلام الغمري – مصر

أ. أحمد حسني – مصر

وقد أدار الورشة د. حسين عبد العال، رئيس هيئة "أمة واحدة" والذي أعلن في ختامها عن استمرار فعاليات حملة "معا.. حفاظا على الفطرة والأسرة" والتي كانت ورشة الأمس هي أولى فعالياتها، وسيتلوها ورشات عمل مخصصة للنساء والشباب وأيضا مؤتمر عالمي يشارك فيه علماء الأمة من مختلف الأقطار.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!