ترك برس-الأناضول

طلبت وزارة الخارجية التركية من السلطات الصينية تقديم توضيحات بشأن ملابسات وقوع وفيات في حريق بإقليم شينجيانغ​​​​​​​ (تركستان الشرقية).

وقالت الخارجية في بيان، السبت، إنها تلقت ببالغ الحزن نبأ سقوط ضحايا ومصابين في الحريق الذي اندلع بمدينة "أورومتشي"، عاصمة إقليم شينجيانغ (تركستان الشرقية) ذاتي الحكم شمال غربي الصين

وأعربت عن تعازي تركيا في ضحايا الحادث الأليم وتمنياتها الشفاء العاجل للجرحى.

وقالت إنها تنتظر من الصين "اطلاع الرأي العام على سبب الحريق".

وأفادت مصادر دبلوماسية تركية أن أنقرة طلبت من السلطات الصينية تقديم توضيحات حول ملابسات الحريق.

وترددت ادعاءات بأن سكان العمارة السكنية لم يستطيعوا مغادرة منازلهم بسبب كون المبنى تحت الحجر الصحي، وأن فرق الإطفاء لم تتدخل في الوقت المناسب لعدم تمكنها من دخول المجمع المحاط بحواجز معدنية، الأمر الذي تسبب باحتجاجات في المنطقة.​​​​​​​

وأعلنت وسائل إعلام حكومية صينية، الجمعة، أن ما لا يقل عن 10 أشخاص لقوا مصرعهم، وأصيب 9 آخرون إثر اندلاع حريق بمبنى سكني في "أورومتشي".

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!