ترك برس-الأناضول

دشن الرئيس الصومالي حسن شيخ محمود، الخميس، مشروع ترميم مكاتب قصر الرئاسة في العاصمة مقديشو، بدعم من شركة "البيرق" التركية.

وشارك في المناسبة التي أقيمت بالقصر الرئاسي، الرئيس شيخ محمود وعدد من الوزراء، بجانب السفير التركي لدى الصومال محمد يلماز، وممثلين عن شركة "البيرق" التركية.

وقال الرئيس الصومالي، في تدوينة مقتضبة نشرت على صفحة الرئاسة بفيسبوك، إن "القضاء على الإرهاب وإعادة بناء مؤسسات الدولة وتطبيق القانون أولوية للحكومة لأنها أساس الدولة الصومالية".

وعبّر شيخ محمود عن شكره لتركيا حكومة وشعبا وشركة "البيرق" لمساهمتهما في إعادة ترميم مكاتب القصر الرئاسي، مشيرا إلى أن أنقرة تقف دائما إلى جانب الشعب الصومالي.

و"البيرق" من الشركات التركية التي نفذت مشاريع عدة في الصومال، وتدير ميناء مقديشو الدولي منذ عام 2014، وساهمت في رفع كفاءة تشغيله بشكل ملحوظ.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!