ترك برس

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس، إن الولايات المتحدة مستعدة لتلبية الاحتياجات الدفاعية لتركيا، الحليفة المهمة في الناتو.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده بمقر الخارجية الأمريكية في العاصمة واشنطن، علق خلاله على فيما إلغاء البنود التي تقيد بيع مقاتلات "F-16" إلى تركيا من النص النهائي لميزانية الدفاع لعام 2023.

وتابع قائلا: "بالطبع، تركيا حليف مهم في الناتو وشريك أمني مهم. نريد دمج قدراتنا الدفاعية وتوفير ما تحتاجه تركيا للتعامل مع التهديدات الهائلة التي تواجهها، لم يتعرض أي من حلفاء الناتو لهجمات إرهابية على أراضيهم أكثر من تركيا. لذلك، فإن تعاوننا في المجال الأمني ​​له أهمية كبيرة بالنسبة لنا".

وأشار برايس إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والأمريكي جو بايدن ناقشا مسألة بيع تركيا مقاتلات "F-16" عندما التقيا في قمة الناتو الأخيرة في مدريد.

وأردف قائلا: "هناك أيضًا مناقشات على مستويات أدنى ووزارة الخارجية الأمريكية تحدثت إلى الكونغرس حول هذه المسألة". 

وردا على سؤال صحفيٍ يوناني حول عزم عضو مجلس الشيوخ عن ولاية نيو جيرسي بوب مينينديز المعروف بقربه من اللوبي الرومي والأرمني، منع بيع مقاتلات "F-16" إلى تركيا، قال برايس إن تركيا شريك مهم في الناتو وأنه هي الدولة التي تواجه أكثر التهديدات داخل الحلف.

وادعى الصحفي اليوناني نفسه بأن وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو توعد أمس بمهاجمة تركيا لليونان، طارح سؤاله لبرايس "هل ستسمحون بذلك؟.

وقال برايس ردا على هذا السؤال قائلا: "نريد حل أي نزاع بين حلفائنا في الناتو دبلوماسيا. اليونان حليف مهم. وتركيا حليف مهم".

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!