ترك برس-الأناضول

أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، أنه يعتزم تمثيل بلاده في مراسم جنازة ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية، يوم 19 سبتمبر/ أيلول الجاري.

وخلال تصريحات لمراسلين دبلوماسيين في مقر وزارة الخارجية بالعاصمة أنقرة، الأربعاء، قال تشاووش أوغلو إنه سيزور العاصمة البريطانية لندن، الاثنين.

وأضاف: "سوف أشارك (في مراسم جنازة الملكة) ممثلا عن تركيا".

وأشار إلى أنه سيزور مدينة نيويورك الأمريكية للمشاركة في الدورة الـ77 للجمعية العامة للأمم المتحدة في الفترة بين 20 و26 سبتمبر.

وأوضح أنه سينتقل من نيويورك إلى طوكيو للمشاركة في مراسم جنازة رسمية لرئيس الوزراء الياباني السابق شينزو آبي، الذي اغتيل في يوليو/ تموز.

وفي 8 سبتمبر الجاري، فارقت الملكة إليزابيث الثانية الحياة في قلعة بالمورال عن عمر ناهز 96 عاما، بعد سبعين عاما من توليها العرش عام 1952.

وحول مباحثات التطبيع بين تركيا وأرمينيا، قال تشاووش أوغلو إن البلدين عقدا 4 اجتماعات في هذا الإطار خلال الفترة الماضية.

وأكّد أن تركيا عرضت على أرمينيا عقد المحادثات في أراضي أي منهما بدلًا من بلدان أخرى لكن الجانب الأرميني قال إنه غير مستعد لذلك.

ولفت الوزير التركي إلى أن "أرمينيا تتصرف بخجل في هذه القضايا وتقول إن هناك ضغوطا عليها في هذا الصدد".

وأعرب عن انزعاج تركيا من التطورات الأخيرة في أذربيجان على خلفية هجمات استفزازية قامت بها القوات الأرمينية.

وشدّد على أن أرمينيا تعلم أيضًا بأن تركيا لن تواصل عملية التطبيع بمعزل عن أذربيجان.

وأوضح أن "تركيا صادقة فيما يتعلق بتحقيق الاستقرار في جنوب القوقاز، وإذا تحلت أرمينيا أيضًا بالصدق فإنه يمكن أن تحدث تطورات إيجابية".

والثلاثاء، أعلنت وزارة الدفاع الأذربيجانية استشهاد 50 عسكريا في اشتباكات حدودية اندلعت إثر استفزازات أرمينية على الحدود.

بدوره، أعلن رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، الأربعاء، مقتل 105 من جنود بلاده في الاشتباكات على الحدود مع أذربيجان.

وبشأن العلاقات التركية-اليونانية، قال تشاووش أوغلو إن "انزعاج أثينا ناجم في الواقع عن تحول تركيا إلى فاعل دولي مهم جدًا في الفترة الأخيرة".

وأوضح أن تركيا أصبحت "دولة ذات شعبية كبيرة والجميع يلتفت نحوها نتيجة الخطوات التي اتخذتها"، لا سيما في أوكرانيا والقوقاز والبلقان.

ولفت إلى أن بلاده باتت أيضًا "دولة مهمة في ضمان الأمن الغذائي وأمن الطاقة على الصعيد العالمي، وكانت مركزًا آمنًا للإمدادات".

وشدّد تشاووش أوغلو على أن ظهور تركيا المستمر في الساحة الدولية والنجاحات التي حققتها مؤخرًا "تصيب اليونان بالجنون".

وفيما يتعلق بمسار التطبيع بين تركيا ومصر، قال تشاووش أوغلو إنه "ليس هناك أي تطور سلبي، ولكن لا توجد أيضًا خطوات ملموسة إيجابية".

كما أشار الوزير التركي إلى حدوث تطورات إيجابية في علاقات بلاده مع المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة.

وذكر أن حجم التبادل التجاري بين تركيا والسعودية ازداد 115 في المئة، والمدارس التركية استأنفت العمل كذلك.

وعن التطبيع مع إسرائيل، قال تشاووش أوغلو إن المسار وصل إلى تعيين السفراء بشكل متبادل وجرى التوقيع على اتفاق للطيران المدني.

وكشف أن الخطوط الجوية الإسرائيلية تعتزم إطلاق الرحلات إلى تركيا اعتبارًا من تشرين الأول/أكتوبر القادم.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!