ترك برس-الأناضول

قالت أمينة أردوغان عقيلة الرئيس التركي، إن المطبخ يعد من أهم عناصر الميراث الثقافي.

جاء ذلك في كلمة ألقتها خلال برنامج الترويج للمطبخ التركي الذي جرى في البيت التركي المقابل لمبنى الأمم المتحدة في ولاية نيويورك الأمريكية.

وجرى البرنامج بحضور مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة مليسا فليمينغ، وكل من عقيلتي الرئيس الفرنسي بريغيتا ماكرون، ورئيس كوريا الجنوبية كيم كون هيي، وزوجات زعماء دول أخرى.

وأوضحت أردوغان في البرنامج الذي نُظّم بعنوان "المطبخ التركي الصحي والمستدام"، أن المطبخ مرآة تعكس الهوية الوطنية والشخصية وحتى جوهر حضارة الدول.

وأضافت: "المطبخ التركي تفاعل مع العديد من الحضارات المختلفة عبر مئات السنين في بلادنا، أبواب مطبخنا مفتوحة لتجربة العيش المشترك للأديان والثقافات والمجموعات العرقية المختلفة".

واستطردت: "نعتبر الأجنبي على مائدتنا ’ضيف الرحمن’، وثقافتنا الفريدة في تقديم الطعام تشير إلى مدى اهتمامنا بالضيف، مائدتنا هي مثال الكرم والمشاركة والتضامن وحب الإنسان".

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!