ترك برس-الأناضول

شددت الرئاسة الأوكرانية على أهمية بقائها على تواصل مستمر مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال عملية تبادل الأسرى مع روسيا بوساطة أنقرة.

جاء ذلك على لسان رئيس مكتب الرئاسة الأوكرانية أندريه يرماك، في مؤتمر صحفي، الخميس، بخصوص عودة 215 أسير حرب أوكراني إلى بلاده نتيجة للحراك الدبلوماسي للرئيس أردوغان.

وأعرب يرماك عن سروره الكبير بعودة الأسرى الـ 215 إلى أوكرانيا، مقدمًا شكره لكافة الأطراف التي ساهمت في عملية تبادل الأسرى مع روسيا.

وقال:" كانت اتصالاتنا الدولية مع شركائنا، وخاصة الجانب التركي، وتواصلنا المستمر مع الرئيس أردوغان مهمة للغاية"، مشددًا على الأهمية التي أولتها تركيا للعملية.

وأشار أن مسؤولين رفيعين أتراك وأوكرانيين كانوا على تواصل مستمر من أجل إتمام عملية تبادل الأسرى بشكل ناجح.

ولفت إلى أن الرئيس أردوغان ونظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أجريا اتصالًا هاتفيًا أيضًا بهذا الصدد.

والأربعاء، أعلن الرئيس أردوغان، عن عملية تبادل 200 أسير بين روسيا وأوكرانيا بوساطة تركية، وصرح للصحفيين في نيويورك، بأن تبادل الأسرى "خطوة مهمة في سبيل إنهاء الحرب بين البلدين".​​​​​​​

 

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!