ترك برس-الأناضول

قدّم طلاب المدرسة التركية في قطر تبرعات مالية لصالح المتضررين من الفيضانات في باكستان.

وقام ممثلون عن طلاب المدرسة، الاثنين، بتقديم التبرع الذي بلغ 15 ألف ريال قطري (4.1 آلاف دولار) للسفير الباكستاني لدى الدوحة سيد أحسن رضا شاه في مقر السفارة.

ورافق الطلاب خلال زيارتهم للسفارة الباكستانية المستشار التعليمي التركي بالدوحة مصطفى آداش، ومدير المدرسة إرتوغرول تشاليشكان والمعلم أيدين سويلمز.

وقال آداش، لوكالة الأناضول، إن حملة التبرعات الطلابية تأتي في إطار الأنشطة التوعوية التي تقوم بها المدرسة للتفاعل مع الحالات الإنسانية في العالم.

وأضاف: "قرر طلاب المدرسة القيام بحملة جمع تبرعات لمساعدة ضحايا الفيضانات في باكستان من مصاريفهم الخاصة، كما قاموا بتوسيع الحملة لجمع المزيد من الأموال من أصدقائهم وأقاربهم".

وتابع: "كانت تجربة جيدة لاكتساب الطلاب للقيم وتطبيقها والمشاركة في العمل الخيري".

وأوضح: "قمنا بتقديم التبرعات لسفير باكستان لدى قطر، بعد زيارة سجلها سفيرنا في الدوحة مصطفى كوكصو الذي شكر الطلاب وشجعهم على العمل الخيري".

وأردف آداش: "استقبلتنا السفارة الباكستانية ببالغ الحفاوة وسعدوا للغاية بصنيع الطلاب".

وتسببت الفيضانات الكارثية في مصرع أكثر من 1500 شخص منذ 14 يونيو/ حزيران الماضي، وفق الهيئة الوطنية لإدارة الكوارث بباكستان.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!