ترك برس-الأناضول

قال وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي فاتح دونماز إن بلاده تهدف لأن تكون الموطن الجديد للابتكار والإنتاج بأوروبا والمنطقة في قطاع طاقة الرياح.

جاء ذلك في كلمة ألقاها، الثلاثاء، خلال مشاركته في إحدى جلسات "معرض ومؤتمر هامبورغ ويند إنيرجي".

وأفاد دونماز أن تركيا خامس أكبر منتج للمعدات المستخدمة في توليد الطاقة من الرياح في أوروبا، مشيرا أنها صدرت عام 2021 معدات وتوربينات بقيمة مليار ونصف المليار يورو لنحو 50 دولة.

وأضاف: "منتجو معدات وتوربينات الرياح في تركيا يصنعون حوالي 70 بالمئة من مكونات التوربين، كما أن تركيا رائدة إنتاج الشفرات الدوارة والأبراج في أوروبا".

وذكر أن تركيا تحتل حاليا المرتبة الـ 5 أوروبيا والـ 12 عالميا في القدرة المركبة للطاقة المتجددة.

وأشار أن حصة موارد الطاقة المتجددة في إنتاج الكهرباء عالميا تبلغ حوالي 28 بالمئة، بينما تصل نسبتها في تركيا إلى 46 بالمئة.

وفي ذات السياق لفت دونماز أن تركيا تعد أحد أكثر الموردين الموثوقين فيما يتعلق بالمعادن الاستراتيجية.

وأكد استعداد بلاده لأخذ مكانها في سلاسل التوريد "ليس فقط في تقنيات الطاقة النظيفة، بل في معظم المعادن المستخدمة في الطاقة النظيفة أيضا".

وتابع: "إذا كان ثمة تغيير سيطرأ في سلسلة التوريد العالمية، فستكون تركيا بما تتمتع به من امتيازات واحدة من أكثر الموردين الموثوق بهم في هذا المجال".

ونوه أن تركيا باتت اليوم موردا للمعدات وشريكا موثوقا به لأوروبا، ليس فقط في مجال أمن إمدادات الغاز الطبيعي، ولكن في طاقة الرياح وغيرها من مجالات الطاقة المتجددة أيضا.

وتشارك أكثر من 40 شركة تركية في المعرض الذي يستمر لغاية 30 أيلول/سبتمبر.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!