ترك برس-الأناضول

أكد المتحدث باسم الخارجية القطرية، ماجد الأنصاري، أن بلاده تواصل التنسيق مع تركيا بشأن العديد من الملفات الدولية، "بما يخفف من التصعيد في أكثر من إقليم حول العالم".

جاء ذلك في تصريحات للأنصاري لوكالة الأنباء القطرية نوه فيها بالعلاقات الاستراتيجية بين قطر وتركيا والمستوى المتطور الذي بلغته في جميع المجالات.

وقال الأنصاري: "في ظل العلاقة الاستراتيجية الوطيدة بين دولة قطر والجمهورية التركية الشقيقة، من الطبيعي أن تعمل الدوحة وأنقرة بتنسيق وتناغم تامين في مختلف الملفات الإقليمية والدولية، خاصة الملفات التي تحظى باهتمام مشترك".

وتابع: "قياسا على ما شهدته العلاقات من تطور في السنوات الماضية، نتوقع أن تشهد العلاقات مزيدا من التطور وأن تستشرف آفاقا جديدة للتعاون والشراكات الاستراتيجية".

وتوقع الأنصاري أن "تشهد العلاقات مزيدا من التنسيق بين الدوحة وأنقرة في الساحة الدولية بما يخفف من التصعيد في أكثر من إقليم، وينزع فتيل التوترات ويعزز الأمن والسلم في المنطقة والعالم بأسره"، لافتا إلى ترحيب قطر في مارس/آذار الماضي بالوساطة التركية بين روسيا وأوكرانيا.

وفي وقت سابق الجمعة، أكد وزير خارجية قطر الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، على وجود "توافق تام" في وجهات النظر مع تركيا في القضايا المختلفة، عقب انعقاد الاجتماع الوزاري التحضيري للدورة الثامنة للجنة الاستراتيجية العليا بين البلدين، في إسطنبول.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!