ترك برس-الأناضول

شهدت مدينة إسطنبول التركية، مساء الجمعة، انعقاد اجتماع الدورة الثامنة للجنة الاستراتيجية العليا القطرية التركية، والتي تكللت بتوقيع 11 اتفاقية تعاون جديدة، مؤكدةً على المواقف الدولية المشتركية بين البلدين.

وأكد وزير خارجية قطر الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني في تصريحات صحفية، وجود "توافق تام" في وجهات النظر مع تركيا في القضايا المختلفة.

** قمة أردوغان وتميم

عقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني اجتماعًا ثنائيًا قبيل انعقاد اجتماعات اللجنة وذلك في قصر "دولما بهتشه" بإسطنبول.

اللقاء شهد استعراض آفاق تنمية وتطوير العلاقات الاستراتيجية بين البلدين، إضافة إلى مناقشة القضايا الراهنة في المنطقة والعالم محل الاهتمام المشترك.

** اجتماعات اللجنة

جرت اجتماعات اللجنة وترأسها أمير قطر والرئيس التركي، حيث أشار أردوغان على هامش الاجتماعات، بأهميتها وباللقاءات التي تتم بين مسؤولي البلدين من أجل تقوية وتعزيز العلاقات الاستراتيجية القطرية التركية.

وأفاد بأنه أجرى مع الأمير تميم لقاء ثنائيًا مثمرًا تم خلاله تقييم العلاقات بين البلدين، حيث أكد إرادة البلدين وتطلعهما نحو تعميق وتعزيز التعاون والتضامن بينهما.

وأشار إلى حجم الاستثمارات بين البلدين في مختلف المجالات، معربًا عن شكره وتقديره للدعم المقدم للشركات التركية العاملة في دولة قطر.

وأكد توفير الدعم الكامل للاستثمارات القطرية في تركيا في مختلف القطاعات مثل الدفاع والتكنولوجيا، إضافة إلى توفير الدعم التركي في إطار تنفيذ رؤية قطر الوطنية 2030.

وأعرب عن تطلعه لأن تسهم الاتفاقيات الموقعة على هامش الاجتماعات، في تحقيق ما يصبو إليه الشعبان الشقيقان من تعاون وطيد على مختلف الأصعدة.

** دعوة الرئيس التركي لحضور كأس العالم

أمير قطر، أفاد في كلمته، بأن "هذه الاجتماعات التي تقام منذ العام 2015 تعزز علاقات التعاون بين البلدين الشقيقين في شتى المجالات مما يعكس طبيعة العلاقات المتميزة التي تعد نموذجًا للشراكة والمشاريع الثنائية الناجحة في عدة مجالات والتي كانت أداة لتسريع التنفيذ وتحقيق الطموحات المشتركة".

وأوضح أن "عقد اجتماع هذه الدورة يأتي تزامنا مع مرور 50 عامًا على إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين التي شهدت تطويرا كبيرا"، متطلعا إلى تكثيف التنسيق ومواصلته لاكتشاف مزيد من الفرص بين الجانبين.

ووجه الدعوة إلى الرئيس التركي لحضور كأس العالم لكرة القدم المزمعة في قطر 20 نوفمبر/ تشرين الثاني و18 ديسمبر/ كانون الأول 2022، معربا عن ترحيبه بجميع المشجعين الأتراك القادمين إلى قطر، والاستمتاع بالمباريات وأجواء البطولة.

** تعزيز التعاون الثنائي

اجتماعات اللجنة، تناولت بحث العلاقات الاستراتيجية الوطيدة بين تركيا وقطر في شتى المجالات لا سيما المجال السياسي والشراكة التجارية والاقتصادية والاستثمارية، وشؤون الطاقة والصناعة والمواصلات والتعليم والإعلام.

كما جرى بحث، تعزيز التعاون في القطاع الصحي والسياحي والمشاريع المرتبطة باستضافة بطولة كأس العالم.

كما تبادل الجانبان، وجهات النظر، حول آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، لا سيما الأوضاع في كل من فلسطين وسوريا واليمن.

** 11 اتفاقية

شهد أمير قطر والرئيس التركي التوقيع على 11 اتفاقية لتعزيز التعاون الاستراتيجي بين البلدين، هي كالتالي:

- بروتوكول تعاون بشأن التعاون في مجالي الإعلام والاتصال.

- برتوكول تعاون بين المؤسسة القطرية للإعلام ومؤسسة الإذاعة والتلفزيون التركية (TRT).

- مذكرة تفاهم في مجال البنية التحتية للجودة الحلال بين وزارة الصحة العامة في قطر ووزارة التجارة وكالة اعتماد الحلال في تركيا.

- مذكرة تفاهم للتعاون في مجال حماية حقوق الملكية الصناعية.

- اتفاقية لإدراج وتضمين متبادل للأراضي في منطقة الخدمة الساتلية بين هيئة تنظيم الاتصالات في قطر وهيئة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في تركيا.

- مذكرة تفاهم في مجال الأمن الغذائي، ومذكرة تفاهم بشأن إدارة الكوارث والطوارئ والمساعدات الإنسانية بين صندوق قطر للتنمية وهيئة إدارة الكوارث والطوارئ التابعة لوزارة الداخلية التركية.

- مذكرة تفاهم في مجال أعمال الإنشاءات.

- اتفاقية بشأن إنشاء وتسيير المراكز الثقافية وأنشطتها.

- بروتوكول تعاون بين متاحف قطر ومعهد "يونس إمره" الثقافي التركي.

- مذكرة تفاهم بشأن التعاون في مجال الأرشيف الدبلوماسي بين وزارتي الخارجية في البلدين.

- التوقيع على البيان المشترك للدورة الثامنة للجنة الاستراتيجية العليا بين البلدين.

** اللجنة الاستراتيجية العليا

تأسست اللجنة الاستراتيجية العليا المشتركة بين البلدين، في ديسمبر/ كانون الأول 2014.

وتُعقد كل عام اجتماعات اللجنة الاستراتيجية على أعلى مستوى، وهي آلية للتشاور حول العلاقات القطرية التركية، وتمثل أحد أهم مؤشرات العلاقات الثنائية المكثفة والقوية.

وشهدت اللجنة منذ تأسيسها توقيع 83 اتفاقية في مجالات متنوعة، مع الاتفاقيات التي وقعت في الدورة الثامنة تصبح عدد الاتفاقيات حتى الآن 94 اتفاقية.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!