ترك برس-الأناضول

صرح وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، أن حجم التجارة بين بلاده وإفريقيا ارتفع من 4.5 مليارات دولار إلى 45 مليارا خلال 20 عاما.

جاء ذلك في كلمة، الثلاثاء، في جلسة حول الأزمات العالمية بإفريقيا وتوطيد السيادة، والتي تقام على هامش منتدى دكار الدولي الثامن للسلام والأمن في إفريقيا.

وأضاف تشاووش أوغلو أن عدد السفارات التركية في إفريقيا ارتفعت من 12 إلى 44 سفارة في العشرين عامًا الماضية.

وأكد أن تركيا ستواصل استثماراتها في القارة وتشارك تجربتها وخبراتها في العديد من المجالات مع الأشقاء الأفارقة.

ولفت إلى أن الحرب التي أعقبت وباء كورونا بين روسيا وأوكرانيا أثرت على النظام العالمي.

وأشار إلى أن الأزمة العالمية تلوح في الأفق بمجالات الغذاء والطاقة والمناخ والصحة، فضلا عن أزمة الهجرة غير النظامية الآخذة في الازدياد.

وذكر أن عدد النازحين حول العالم بلغ 80 مليونا قبل الجائحة وارتفع بعدها إلى 100 مليون.

وأوضح تشاووش أوغلو أن قرابة نصف الدول الإفريقية بحاجة إلى الحبوب من روسيا وأوكرانيا، وأن العوائق أمام استيراد الأسمدة الروسية ستضر بالإنتاج الزراعي في القارة.

ودعا الوزير التركي جميع الفاعلين الدوليين إلى ضرورة إقامة علاقات مع إفريقيا بشراكة متساوية.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!