ترك برس

انطلقت الجولة التاسعة عشرة من مسار أستانة بشأن سوريا، الثلاثاء، في العاصمة الكازاخية، بمشاركة الدول الضامنة تركيا وروسيا وإيران.

وبدأت الجولة التاسع عشرة باجتماع ثنائي بين الوفد الروسي ووفد النظام السوري.

كما عقد الوفد التركي أول اجتماعاته مع مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون.

ويمثل تركيا في جولة المحادثات الحالية وفد يترأسه المدير العالم للملف السوري في وزارة الخارجية السفير سلجوق أونال.

ويترأس وفد روسيا المبعوث الخاص للرئيس فلاديمير بوتين إلى سوريا ألكسندر لافرنتييف، فيما يحضر الوفد الإيراني الاجتماعات مستشار الشؤون السياسية لوزير الخارجية علي أصغر حاجي.

ويشارك في الاجتماعات نائب وزير خارجية النظام السوري أيمن سوسان ومن المعارضة وفد برئاسة أحمد طعمة.

كما يشارك في الاجتماعات وفود الدول المراقبة وهي لبنان والعراق والأردن، وممثلو المنظمات الدولية.

وخلال الاجتماعات التي تستمر يومين، سيناقش الحضور التعزيز الشامل للعملية السياسية، بما في ذلك القضايا الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية والوضع العام في سوريا، وتدابير بناء الثقة مثل إطلاق سراح الرهائن والبحث عن المفقودين وشروط عودة اللاجئين السوريين إلى وطنهم، وحشد جهود المجتمع الدولي لإعادة بناء سوريا في إطار قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2642.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!