ترك برس-الأناضول

أعلنت "مجموعة كرانفيل"، الخميس، بدء العد التنازلي لافتتاح المستشفى الليبي ـ التركي، في مدينة مصراتة شمال غربي ليبيا.

وقالت المجموعة، في بيان، إن رواد الأعمال الأتراك يواصلون عبر الشراكات التجارية والاستثمارات المساهمة في ضمان تعافي ليبيا.

وأشار البيان إلى أن المستشفى الذي أنشئ بإشراف "مجموعة كرانفيل"، سيفتتح في مصراتة يوم 28 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.

ونقل عن رئيس مجلس إدارة المجموعة مرتضى كرانفيل، قوله إن النظام الصحي الليبي سيشهد لمسات تركية بعد افتتاح المستشفى.

وأضاف: "نتمنى أن يعود المستشفى بالخير على البلد الشقيق ليبيا. إننا نطلق مشروعا مهما لتحسين الوصول إلى الخدمات الصحية".

وتابع: "سيتم توفير الخدمات الطبية التي يحتاجها آلاف الليبيين من خلال المستشفى الليبي ـ التركي".

وباعتباره أول مستشفى تركي في ليبيا، يبرز المستشفى الليبي ـ التركي بتقنياته وطاقمه المكون من الأطباء والمتخصصين الأتراك.

وتبلغ المساحة المغلقة للمستشفى 5 آلاف و200 متر مربع، ويضم مرآبًا يستوعب 60 سيارة، و13 عيادة و4 غرف للعمليات.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!