ترك برس

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، دعم بلاده مكافحة باكستان للإرهاب، قائلا: "دائما نرى أن ألم باكستان ألمنا وفرحهم فرحنا ونجاحهم نجاحنا".

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الباكستاني شهباز شريف، في قصر وحيد الدين بإسطنبول، بعد لقاءين ثنائي وعلى مستوى وفدي البلدين.

وأيضا بعد مراسم إنزال سفينة "PNS Khyber" الثالثة إلى البحر بولاية إسطنبول، في إطار مشروع "ميلغم" الذي يقضي ببناء تركيا 4 سفن حربية لمصلحة باكستان.

وأشار الرئيس أردوغان إلى أن تركيا وباكستان تربطهما علاقات تاريخية لا مثيل لها، وخصوصا مساندة بعضهما في أوقات الشدة.

وأوضح أن تركيا استجمعت كامل إمكاناتها ووقفت إلى جانب باكستان عندما ضربتها السيول، وأنشأت جسرا جويا أرسلت خلاله 15 طائرة و13 قطارا محملا بالمساعدات الإنسانية.

وأكد أن العلاقات ذات الصيغة الثلاثية بين تركيا وأذربيجان وباكستان تتطور بشكل متسارع.

ورحب الرئيس التركي باستئناف الخطوط الجوية الباكستانية رحلاتها إلى إسطنبول.

ولفت أردوغان إلى أن باكستان تلعب دورا مهما في استقرار منطقة جنوب آسيا.

وبين أن حجم التجارة بين البلدين وصل إلى مليار دولار، وهو مستمر بالزيادة من أجل تحقيق الهدف ببلوغه 5 مليارات دولار.

وتتعاون تركيا وباكستان بحسب الرئيس التركي في مختلف المنابر الدولية كالأمم المتحدة ومنظمتي التعاون الإسلامي والتعاون الاقتصادي ومجموعة الدول الثماني الإسلامية النامية.

وهنأ الرئيس التركي باكستان على تسلمها سفينة "PNS Khyber" الثالثة في إطار مشروع ميلغم.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!