ترك برس

أجرى مسؤولون رفيعو المستوى من تركيا والمغرب محادثات حول سبل التعاون في مجال القضاء، في الرباط، وفق بيان للمجلس الأعلى للسلطة القضائية بالمملكة.

وأشار البيان إلى أن مَحمد عبد النباوي، الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، ومولاي الحسن الداكي رئيس النيابة العامة، استقبلا الخميس 1 ديسمبر 2022 بالرباط، وفدا قضائيا رفيع المستوى برئاسة محمد أقارجا الرئيس الأول لمحكمة التمييز التركية، وبكر شاهين المدعي العام لدى نفس المحكمة.

وجاء اللقاء في إطار زيارة عمل للمسؤولين التركيين إلى المغرب صحبة وفد من سامي قضاة محكمة التمييز.

وتناولت المحادثات تشخيصا لواقع التعاون القضائي بين المؤسسات القضائية بالبلدين، وبحث سبل تطويره، للتعرف على الأنظمة القضائية والتجارب الفضلى، وكذا الاستفادة من الخبرات القضائية بين البلدين.

كما شملت المحادثات التعرف على التطورات التي عرفها النظام القضائي المغربي منذ تأسيس السلطة القضائية بالمملكة، وما حققته من إنجازات دستورية وقانونية هامة، تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية.

وقد تم الاتفاق على تفعيل اتفاقات التعاون بين المحكمتين العُليين بالبلدين (محكمة النقض المغربي ومحكمة التمييز التركية)، ولا سيما في مجال التكوين ونقل الخبرات.

وحضر اللقاء أعضاء من المجلس الأعلى للسلطة القضائية، والأطر العليا بالمجلس وبرئاسة النيابة العامة.

ومن المقرر أن يواصل الوفد التركي زيارته لبعض المؤسسات القضائية واللقاء بسامي المسؤولين في منظومة العدالة بالمملكة.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!