Banner: 

ترك برس

شارك بن علي يلدريم، رئيس البرلمان التركي، ومرشح حزب العدالة والتنمية لرئاسة بلدية اسطنبول، في مراسم وضع حجر أساس دار أوبرا، في ساحة تقسيم على الشق الأوروبي من إسطنبول.

وفي كلمة له، اليوم الأحد، خلال المراسم التي شارك فيها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أيضا، قال يلدريم إن اسطنبول ستكون أجمل مع هذا الصرح الذي يمثل قيمة إضافية لهويتها التاريخية والثقافية، وفقاً لما ذكرته وكالة الأناضول.

وأضاف أن مركز أتاتورك الثقافي بحلته الجديدة- الذي يضم دار الأوبرا- سيكون مسرحا للانشطة الثقافية والفنية وملتقى للشباب مجددا عند الانتهاء من تشييده.، موضحاً أن المركز سيضم دار أوبرا رائعة بسعة 2073 مقعدا، فضلا عن قاعة مسرح بسعة 848 مقعدا.

وأفاد أن منطقة تقسيم بشوارعها ومراكزها الثقافية ومساجدها وكنائسها وفنادقها من أعرق وأجمل مناطق اسطنبول، مشيراً إلى أن هذا الصرح الجديد سيمثل قيمة إضافية للمدينة.

هذا وسيتكون المركز الثقافي من 5 أبنية منفصلة بمساحة مغلقة تبلغ 95 ألف و600 متر مربع، وسينتهي إنشاؤه خلال فترة لا تتجاوز العامين.

ومن المخطط أن يتضمن المركز دار أوبرا تتسع لألفين و73 شخصا وستكون فوق المعايير العالمية، إلى جانب مسرح يستوعب 828 شخصا.

كما سيحتوي على ورش ومستودعات، وصالات للباليه، واستوديوهات وغرف للعزف والتسجيلات، ومعارض فنية ومقاهٍ ثقافية وغرف اجتماعات ومطاعم ومرآب.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!