Banner: 

ترك برس

أعلن الكتب الإعلامي لرئاسة الجمهورية التركية اعتزام الرئيس رجب طيب أردوغان، تقليد أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، "وسام الدولة".

وقال المكتب الإعلامي، وفي بيان نشره الأحد، إن الشيخ صباح سيصل أنقرة يوم الاثنين 20 مارس/آذار الجاري في إطار زيارة رسمية تلبية لدعوة الرئيس أردوغان.

وأوضح البيان، أن أردوغان سيُقلّد ضيفه "وسام الدولة"، خلال الزيارة المقرر استمرارها لغاية الأربعاء المقبل 22 مارس/آذار، وهو أرفع وسام يقدّمه رئيس الجمهورية في تركيا.

وبحسب البيان ذاته، فإن من المتوقع أن يتخلل الزيارة، توقيع اتفاقيات تعاون ثنائية في مجالات مختلفة بين تركيا والكويت، ومباحثات حول عدد من القضايا الثنائية والإقليمية.

وأضاف البيان: "ستُساهم هذه الزيارة بتطوير التعاون بشكل أكبر على صعيد علاقاتنا الممتازة في الوقت الراهن مع الكويت من جهة، ومجلس التعاون الخليجي من جهة أخرى".

وفي وقت سابق، أكّد البرلماني في صفوف حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا "خليل أوزجان"، أهمية زيارة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، المرتقبة إلى تركيا، مبينًا أنها ستبحث العديد من القضايا الساخنة.

وقال أوزجان، خلال تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا)، إن زيارة الشيخ صباح الأحمد إلى تركيا تحمل معاني ودلالات كبيرة للحكومة والشعب التركي إذ تأتي في توقيت مهم نظرا لما تشهده المنطقة من تحديات عدة.

وأضاف أوزجان أنه سيتم خلال الزيارة المقررة من 20 الى 22 مارس/آذار الجاري، بحث قضايا ساخنة أبرزها التعاون المشترك في مكافحة الإرهاب وأمن المنطقة والأوضاع في كل من سوريا والعراق واليمن إلى جانب تعزيز العلاقات الاقتصادية التركية الكويتية.

من جهة أخرى، قال نائب رئيس الوزراء التركي المسؤول عن الشؤون الاقتصادية، محمد شيمشك، إن حجم الشراكة التجارية بين تركيا والكويت وعلاقاتهما الاقتصادية الثنائية وعدد السياح الكويتيين في تركيا هي أمور تبعث على الاطمئنان والارتياح.

وأعرب شيمشك عن تطلع تركيا إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية مع دولة الكويت في بعديها التجاري والاستثماري، وقال إن الزيارة الرسمية المقرر أن يقوم بها أمير دولة الكويت إلى تركيا تأتي في إطار علاقات الصداقة المتينة والتعاون المتنامي بين البلدين في مختلف المجالات.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!