Banner: 

ترك برس

أعرب السفير الإيراني في أنقرة، محمد إبراهيم طاهريان عن أمل بلاده في عودة حركة الركاب والشاحنات عبر منفذ جوربولاغ الحدودي مع تركيا إلى طبيعتها.

ونقلت صحيفة طهران تايمز عن طاهريان قوله خلال زيارته للمنطقة الحدودية: "نأمل أن يتم توفير مرافق كافية عند منافذ العبور لتسهيل حركة عبور الشاحنات والبضائع."

وكانت وزارة الخارجية الإيرانية قد حثت مواطنيها في الأسبوع الماضي على عدم زيارة تركيا مع قرب حلول العام الإيراني الجديد وما يعرف بعيد النيروز، بعد تعرض إيرانيين للإهانة من قبل رجال أمن أتراك عند منفذ جوربولاغ الذي يعد من أهم المنافذ الحدودية بين البلدين.

ووصف السفير التركي لدى طهران رضا هاكان، القرار الإيراني بغير اللائق تجاه بلد صديق، مضيفا أن بعض الجهات في إيران تحاول استغلال عمليات إرهابية تقع في تركيا من أجل منع تدفق السياح الإيرانيين إليها.

وتعد تركيا وخصوصًا مدينة أنطاليا، الوجهة السياحية المفضلة بالنسبة للإيرانيين، حيث تنظم الشركات السياحية الإيرانية رحلات إلى تركيا خصوصا مع اقتراب فصل الربيع.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!