Banner: 

ترك برس

تخرج المواطن التركي "أوجلر أونفر" 61 عاما، برفقة ابنته "عائشة نور" من جامعة كيركالي (وسط تركيا)، إذ شاركا سوية في حفل التخرج الذي أقامته الجامعة للعام الحالي.

وأوضح أونفر الأب، الذي تخرج من قسم إدارة الأعمال في الجامعة، أن المشاركة في حفل التخرج برفقة ابنته إحساس جميل للغاية.

وأضاف أونفر: "لقد تأثر جدا، أدركت أني مشتاق لمقاعد الدراسة، يا ليتني أكملت دراستي في السابق، لن أتوقف عند هذا الحد وسأواصل الدراسة، فلدي المزيد من الخطط المستقبلية".

وتابع أونفر: "أصدقائي الطلاب كانوا مثل أبنائي، درسنا سوية وتخرجنا سوية، كانت الدهشة تصيبهم عندما أخبرهم عن عمري، وهذا الوضع يجعلني أشعر بالفخر، وأرجو من الجميع أن يتخذني قدوة له".

من جهتها، قالت "عائشة نور" التي أنهت قسم الزراعة العضوية، إن "التخرج بحد ذاته جميل، ومشاركة أبي في الحفل جعلني أشعر بسعادة إضافية".

وأشارت عائشة نور إلى أن أساتذتها وزملائها أصيبوا بالدهشة لدى معرفتهم بوضعها ووالدها، مضيفة "لدينا خطط مستقبلية مع والدي، سنواصل الدراسة، فتنتظرنا أيام أكثر نجاحا".

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!