Banner: 

ترك برس

غيرت بلدية العاصمة أنقرة، اليوم الاثنين، اسم الشارع الذي تقع فيه السفارة الأمريكية إلى "غصن الزيتون" كناية عن العملية التي انطلقت في 20 الشهر الماضي، لتطهير مدينة عفرين من الذراع السوري لتنظيم "بي كي كي".

وأوضح مصطفى تونا رئيس بلدية العاصمة أنقرة في تغريدة نشرها على حسابه الرسمي بموقع التدوينات تويتر، أن اسم شارع السفارة الأمريكية من "نافزات تاندوغان" إلى "غصن الزيتون" تيمنا باسم العملية التي اطلقها الجيش التركي لتحرير عفرين.

وأضاف رئيس البلدية، أن مجلس البلدية سيصادق على تغيير اسم الشارع هذا المساء.

وكانت واشنطن من الدول المعترضة على علمية غصن الزيتون التي ترمي تركيا من ورائها إلى تطهير حدودها من العناصر الإرهابية التي تزودها واشنطن بالسلاح، لإقامة كيان على الحدود التركية.

وتتواصل عملية "غصن الزيتون" التي أطلقها الجيش التركي في 20 يناير/كانون الثاني الماضي، بالتعاون مع الجيش السوري الحر، في منطقة عفرين بهدف إرساء الأمن والاستقرار على حدود تركيا وفي المنطقة والقضاء على تنظيمات "بي كي كي/ ب ي د-ي ب ك" و"داعش" الذين تصفهم أنقرة بالإرهابيين في عفرين، وإنقاذ سكان المنطقة من قمع الإرهابيين.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!