Banner: 

ترك برس

وقّع رؤساء جامعات رئيسية في تركيا وإيران على مذكرات تعاون لتوطيد العلاقات العلمية بينها وتسويق بعض المشاريع المشتركة بين جامعات البلدين.

وقال محمد رضا بورمحمدي، رئيس جامعة تبريز الإيرانية، إن التوقيع على المذكرات جاء خلال اجتماع عقد في جامعة آيدين بإسطنبول واستغرق يومين، تناول خلالها سبل تنمية التعاون العلمي بين إيران وتركيا بحضور رؤساء الجامعات الرئيسية في كلا البلدين.

وأضاف محمدي في حديث لوكالة أنباء فارس، أن السبب وراء مبادرة جامعة تبريز في تعزيز التعاون بين جامعات إيران وتركيا يعود إلى وجود أمانة التعاون العلمي بين البلدين في هذه الجامعات، مؤكدا إن هذا الاجتماع ركز على تبادل الأساتذة والطلاب وعقد دورات تعليمية وبحثية وورش عمل مشتركة وناقش سبل تعزيز القدرات العلمية والتربوية والقيام بنشاطات بحثية مشتركة بين مؤسسات التعليم العالي في كلا البلدين.

وأشار رئيس جامعة تبريز إلى الأهداف الأخرى للاجتماع، موضحا أنها  تتمثل بعقد اجتماعات مختلفة والتعريف بالقدرات والرغبات لتوطيد مجالات التعاون العلمي المشترك بين جامعات البلدين كان من بين الأهداف الأخرى للاجتماع.

ولفت رئيس جامعة تبريز إلى حضور رؤساء جامعات طهران وتبريز وشريف وأمير كبير وأصفهان وشيراز ومشهد والعلامة طباطبائي وخواجه نصير الدين طوسي، وأن الاتفاقات شملت إعداد المدرسين والعلوم والتكنولوجيا مع الأطراف التركية لمناقشة تطوير التعاون في المجالات العلمية وإدارة شؤون المؤسسات الجامعية.

وأشار إلى أن رؤساء جامعات إيران وتركيا وقّعوا على العديد من مذكرات التعاون على هامش الاجتماع الذي استمر يومين، وفضلا عن الاجتماع المشترك بين جامعات البلدين، تفقّد رئيسا جامعتي تبريز وشريف التكنولوجية، وجامعة غيبزه التكنولوجية وفرع "غيبزه توبيتاك" وتباحث الجانبان حول تطوير التعاون الثنائي.

يذكر أن البلدين وقعا في تشرين الأول/ أكتوبر العام الماضي على مذكرة تفاهم م للتعاون في مجال العلم والتكنولوجيا بين مركز المجلس العلمي والبحثي التركي، ومركز التعاون العلمي والدولي التابع لوزارة العلوم والابحاث والتكنولوجيا الإيرانية.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!