Banner: 

ترك برس

ودّع المسلسل التاريخي التركي "قيامة أرطغرل"، مساء أمس الأربعاء، ملايين متابعيه حول العالم بعد مشوار دام 5 سنوات، والأنظار تتجه إلى بدء "قيامة عثمان" في الموسم الجديد العام المقبل.

ونالت الحلقة الأخيرة من المسلسل الشهير، تفاعلاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي، في تركيا وخارجها.

وفيما يتعلق بالمشاهد الختامية في المسلسل، انتهت الحلقة الأخيرة بتلاوة لسورة الفتح، وسط انطلاق بطل المسلسل أرطغرل ورفاقه، في مهمة توحيد صفوف العالم الإسلامي، وإنقاذه من التفرق، والانتقال به لمستقبل مشرق.

ومع عرض الحلقة الأخيرة للمسلسل التاريخي، ستبدأ الإثارة من جديد في 13 تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل، والذي سيشهد بدء سلسلة "قيامة عثمان"، الذي ينتظر أن تستمر خمسة مواسم مقبلة.

ونشر منتج وكاتب سيناريو المسلسل، محمد بوزداغ، على حساباته في مواقع التواصل الاجتماعي، أن الحلقة الأخيرة وهي الـ150، كانت "ملحمة وحلما" بالنسبة له.

وأرفق المنتج تغريدته بصورة يوقّع فيها على سيناريو الحلقة الأخيرة، كاتبا أنه "آخر سيناريو، حان وقت وداع قيامة أرطغرل"، مبينا في منشور آخر.

وتدور أحداث مسلسل "قيامة أرطغرل"، في القرن الـ13 الميلادي، ويعرض سيرة حياة البطل أرطغرل بن سليمان شاه، زعيم قبيلة قايي، وهو من أتراك الأوغوز المسلمين (التركمان)، ووالد عثمان الأول، مؤسس الدولة العثمانية (656هـ ـ 1258م/ 726هـ ـ 1326م.)

ومع انتهاء موسم هذا العام من "قيامة أرطغرل"، يتطلع المشاهدون، كما أسرة المسلسل، إلى العودة في العام القادم مع مسلسل "قيامة عثمان غازي"، في سلسلة جديدة.

وحقق المسلسل نسب مشاهدة عالية تربع بها على مدار السنوات الخمس السابقة، في حين أن المسلسل بث في عشرات الدول، وشاهده قرابة 3 مليار متابع، وترجم إلى لغات عديدة، كما أن لديه عشاق على نطاق واسع في العالم العربي.

كما حققت المسلسلات التركية نجاحا ملحوظا، خلال السنوات العشر الأخيرة، على شاشات 156 دولة، بحجم تصدير بلغ قرابة الـ350 مليون دولار.

 

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!