Banner: 

ترك برس

بدأ المجلس المحلي في مدينة "الباب" السورية، بمنح لوحات جديدة للسيارات بدعم من ولاية غازي عنتاب التركية، وذلك في إطار الجهود الرامية لتعزيز الأمن والاستقرار في المدينة.

وتشهد المدينة السورية إجراءات مكثفة لضمان أمن السكان العائدين إلى منازلهم بعد تحرير المدينة من تنظيم "داعش" الإرهابي في 23 شباط / فبراير من عام 2017، ولتحقيق الاستقرار من قبل فرق الشرطة المدربة على يد جهاز الأمن التركي.

وأعلن المجلس المحلي عن تسجيل السيارات في المدينة ومنحها لوحات جديدة وتراخيص عبر قسم خاص أنشأته مؤخرا، حيث تشمل الإجراءات جميع أنواع السيارات، بما في ذلك آليات العمل وسيارات الأجرة، حيث يتم منح السيارات القديمة لوحات جديدة.

وأجرى وفد تركي معني بتقديم دعم استشاري للمجلس المحلي، ويضم نائب والي غازي عنتاب "شينول أسمر"، زيارة إلى مركز إصدار اللوحات الجديدة في الباب للاطلاع على سير العمل.

وأفاد رئيس المجلس المحلي في الباب، جمال عثمان، للأناضول، إنهم أنشأوا قسم تسجيل المرور بدعم من ولاية غازي عنتاب التركية، والتي تقدم الدعم الاستشاري للمجلس المحلي.

وأوضح عثمان أن هذه الاجراءات تهدف إلى ضمان الأمن في المدينة والحد من حالات السرقة.

الجدير بالذكر، أن القوات التركية والجيش السوري الحر تمكنا خلال عملية "درع الفرات"، من تطهير مناطق واسعة من الريف الشمالي لمحافظة حلب بينها الباب وجرابلس، من تنظيم "داعش"، في الفترة أغسطس / آب 2016 ومارس/ آذار 2017، ما أتاح لآلاف السوريين العودة إلى ديارهم.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!