Banner: 

ترك برس

صادق البرلمان التركي اليوم على مشروع قانون تعاون مشترك في المجال العسكري مع قطر، يقضي بتوسيع نطاق تمركز القوات العسكرية التركية في القاعدة الخاصة بها في دولة قطر.

وسيتم التعاون المشترك بين الدولتين في إطار الاتفاقية التي تمت المصادقة عليها في المجالات التالية:

1- الاتحاد وإجراء زيارات متبادلة إلى المؤسسات والمقرّات.

2- تدريبات خاصة بالأمن الداخلي، ومكافحة التهريب، والجرائم المنظمة، ومواجهة الأحداث الاجتماعية، بالإضافة إلى توظيف فرق تدريب متنقلة.

3- تحديد مركز التدريب، بالإضافة إلى لغة التعليم والتدريب.

4- إقامة دورات متبادلة في الوحدات والمراكز التعليمية.
5- إجراء دورات تدريبية خاصة بالبعثات التي ستُجرى من قبل المؤسسات والمقرّات والمدارس الخاصة بالجانبين.

6- التعاون المتبادل فيما يخص المعدات الخاصة بالتدريبات، والأدوات المساعدة واللازمة في التدريب.

7-تبادل المعلومات حول التجارب والقضايا المشتركة بالإضافة إلى التعاون المشترك في القطاع التكنولوجي.

8- تقديم الخبرة الاستشارية بقصد نقل الخبرة والتجربة  في قضايا تقنية ولوجيستية وتعليمية.

9- إرسال عاملين بهدف تلقي دورات وتعليم وتدريب في المؤسسات التدريبية والتعليمية التابعة لرئاسة الأركان.

وبالإضافة إلى ما سبق صادق البرلمان التركي في الوقت نفسه على تعديل القانون الخاص بتمركز القوات العسكرية التركية في القاعدة العسكرية التركية في قطر.

وذكر نص المصادقة، أنّ الاتفاقية تهدف إلى إحلال السلام العالمي والمحلي من خلال التعاون المشترك بين البلدين، وتبادل التدريبات، وتوسيع نطاق إمكانيات المنظومة الدفاعية القطرية، والتطبيقات التي ستُجرى في هذا الصدد، وتحديث المؤسسات العسكرية القطرية، وذلك في إطار القانون الدولي، والاحترام المتبادل والمساواة والسيادة الوطنية لكلا الطرفين، بموجب الاتفاقية التي وقّعت في تاريخ 28 نيسان أبريل 2016.

وتجدر الإشارة إلى أنّ عدد المستشارين العسكريين الأتراك المتواجدين في قطر يبلغ 200 مستشارا عسكريا، إذ من المنتظر أن يتم إرسال 5 آلاف جندي بهدف التمركز في القاعدة، مع دخول القانون حيز التنفيذ.

جدير بالذكر أنّ القرار يدخل حيز التنفيذ بعيد المصادقة عليه من قبل رئيس الجمهورية التركية ونشره في الجريدة الرسمية.

 

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!