Banner: 

ترك برس

يعتزم وفد أمريكي زيارة العاصمة التركية أنقرة مطلع الأسبوع القادم، للبحث عن سبل حل أزمة التعليق المتبادل لمنح تأشيرات الدخول الحاصلة بين البلدين منذ يوم الأحد الماضي.

ويأتي هذا التطور، عقب الاتصال الهاتفي الذي جرى مساء أمس الأربعاء بين وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو ونظيره الأمريكي ريكس تيلرسون اللذان بحثا خلاله سبل حل الأزمة.

ومساء الأحد الماضي، أعلنت سفارة الولايات المتحدة في أنقرة تعليق جميع خدمات التأشيرات في مقرها والقنصليات الأمريكية في تركيا "باستثناء المهاجرين".

وعلى الفور ردت السفارة التركية في واشنطن على الخطوة الأمريكية بإجراء مماثل يتمثل في تعليق إجراءات منح التأشيرات للمواطنين الأمريكيين في مقرها وجميع القنصليات التركية بالولايات المتحدة.

ويأتي التوتر الدبلوماسي بين البلدين بعد أيام من صدور حكم قضائي تركي بحبس "متين طوبوز" الموظف في القنصلية الأمريكية العامة في إسطنبول، بتهم مختلفة بينها "التجسس".

وخلال التحقيقات، تبين للنيابة العامة ارتباط "طوبوز" بالمدعي العام السابق الفار "زكريا أوز"، ومديري شرطة سابقين، متهمين بالانتماء إلى منظمة "فتح الله غولن" الإرهابية التي قامت بمحاولة انقلاب فاشلة في 15 يوليو / تموز 2016.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!