Banner: 

ترك برس

مع انخفاض سعر صرف الليرة التركية أمام الدولار واليورو، انخفضت حركة السياح الأتراك إلى الجزر اليونانية بنسبة 50 بالمئة، في المقابل ازدادت أعداد السياح اليونانيين إلى ولاية باليكسير غربي تركيا.

وأفاد مدير شركة "JALE" السياحية التركية فاتح جاله، بأنه بسبب الارتفاع الأخير لليورو مقابل الليرة التركية، بات السياح اليونانيون يفضلون التوجه إلى تركيا لقضاء عطلتهم فيها.

وأضاف أن السياح اليونانيين يساهمون في الاقتصاد مساهمة كبيرة، حيث يتراوح متوسط إنفاق السائح ألف يورو للشخص الواحد.

ومن جهته قال رئيس اتحاد مشغلي الفنادق في تركيا، تيمور بايندير، إن الاتحاد يهدف لزيادة عدد السياح اليونانيين إلى بلاده، من نصف مليون إلى مليون سائح سنوياً. حيث من المفترض أن يصل حجم السياحة بين البلدين، إلى 10 ملايين سائح سنوياً، وهو ما يعني ضرورة بذل المزيد من الجهد من أجل رفع العدد الحالي للسياح بين البلدين البالغ 1.5 مليون سائح.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!