Banner: 

ترك برس

بدأ مشفى مدينة الباب الذي تم تشييده بدعم تركي بتقديم الخدمات للمواطنين في مدينة الباب التي تم تحريرها من تنظيم داعش، على يد الجيش التركي والجيش السوري الحر.

ويضم المشفى نحو 200 سرير، و8 غرف عمليات، والعديد من الأقسام الطبية، وسيارات أسعاف مقدمة من تركيا.

وأعرب أحد المواطنين القادمين للعلاج في المشفى عن شكره لتركيا على تشييد المشفى في الباب، مبينا أن المدينة كانت بحاجة كبيرة للمشفى.

بدوره قال الدكتور أحمد أبروك، إنه لم يشاهد في سوريا من قبل مشفى حديثا مثل المشفى التي شيدته تركيا، لافتا إلى أنه تم تصميم المشفى بشكل جميل ومنظم، وأنه تم إنشاؤه من قبل شركة تركية  متخصصة.

وأضاف أن المشفى يضم جميع الأقسام الطبية، وسيساهم في حل جميع المشاكل الطبية التي تواجه سكان المنطقة، ولن تظل هناك حاجة لإرسال المرضى إلى خارج سوريا.

ولفت إلى أن الشركة التركية بذلت قصارى جهدها وقامت بتشييد المشفى خلال سنة واحدة فقط.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!