Banner: 

ترك برس

أجرى وفد برلماني أردني، الأربعاء، زيارة إلى معهد "يونس إمره" الثقافي التركي، بالعاصمة عمان، بحث خلالها تعزيز التعاون الثقافي بين البلدين.

وشارك في الزيارة أعضاء لجنة الصداقة الأردنية التركية في مجلس النواب (الغرفة الأولى للبرلمان)، بحضور سفير أنقرة لدى المملكة الأردنية مراد قره غوز.

وقدم مدير المعهد في عمان، جنكيز إر أوغلو، عرضاً توضيحياً، يبيّن نشاطات المؤسسة التركية في مختلف دول العالم، والمنح التعليمية التي تقدمها تركيا للطلبة الأجانب.

ولفت "إر أوغلو" إلى ارتفاع أعداد الطلبة الأردنيين الدارسين في الجامعات التركية، بحسب مراسل الأناضول الذي تابع الزيارة، مشيرًا أن "الأعداد ترتفع عاماً تلو الآخر".

وذكر أن "المركز الثقافي التركي بعمان، من أقدم المراكز في الشرق الأوسط، وأنه سيحتفل في إبريل/ نيسان المقبل بمرور 50 عاماً على تأسيسه"، مبينًا أنه جرى تغيير اسمه إلى "يونس إمره" عام 2012.

وعلى صعيد زيادة إطلاع الطلبة الأردنيين على المنح التركية، أعرب النواب عن استعدادهم بأن يكون لهم دورٌ في ذلك، يقومون من خلاله بالترويج لها لدى قواعدهم الانتخابية.

من جانبه، قال السفير قره غوز، في كلمة ترحيبية: "أؤكد دائماً على العلاقات المشتركة بين تركيا والأردن"، واصفاً النواب بأنهم "الجسر الممتد بين الشعبين التركي والأردني".

وأثنى النواب على الدور التركي في مختلف المجالات، على المستويين الإقليمي والعالمي، مؤكدين أن تركيا "أصبحت مثالاً يحتذى به"، وأن علاقة تركيا مع المملكة علاقة تاريخية.

وقدم النواب في ختام اللقاء درعاً تذكارياً للمعهد، تسلمه مدير المركز.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!