Banner: 

ترك برس

قال معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام، إن صادرات السلاح التركي ارتفعت بنسبة 170 بالمئة خلال الفترة الواقعة بين 2014-2018، مقارنة بالفترة الواقعة بين 2009-2013.

جاء ذلك في تقرير نشره مركز ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام حول أكثر الدول المصدرة للأسلحة والمستوردة في الفترة الواقعة بين 2014-2018، اليوم الاثنين.

وأضاف التقرير، أن الولايات المتحدة الأمريكية تحتل المرتبة الأولى في سوق السلاح العالمي وذلك بحصة وصلت إلى 36 بالمئة.

وأوضح التقرير، أن روسيا جاءت في المرتبة الثانية بسوق السلاح العالمي بنسبة 21 بالمئة، وعقبها جاءت فرنسا بنسبة 6.8 بالمئة، وتبعتها ألمانيا بنسبة 6.4 بالمئة، وفي المرتبة الخامسة جاءت الصين بنسبة 5.2 بالمئة.

ولفت التقرير إلى أن المملكة العربية السعودية احتلت المرتبة الأولى في العالم بين الدول المستوردة للسلاح، وجاءت بعدها الهند، وتبعتها مصر، وتلتها أستراليا، وفي المرتبة الخامسة جاءت الجزائر.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!