ترك برس

أعلنت وزارة التجارة التركية، الثلاثاء، عن معطيات التجارة الخارجية لشهر يوليو/تموز الماضي، حيث تجاوز حجم الصادرات مستوياتها قبل وباء كورونا.

وفي بيان صادر عنها، قالت وزيرة التجارة روهصار بكجان، إن حجم صادرات بلادها خلال يوليو/ تموز، ارتفع بنسبة 11.5 بالمئة مقارنة بيونيو/ حزيران، مسجلًا 15 مليارًا و12 مليون دولار أمريكي.

وأضافت أن الصادرات تواصل انتعاشها في يوليو، وذلك عقب انتشار وباء فيروس كورونا، مردفة: "الصادرات خلال يوليو زادت بنسبة 11.5 بالمئة مقارنة بالشهر الذي قبله وحققت 15 مليارًا و12 مليون دولار، فالصادرات تجاوزت مستوياتها قبل الوباء ووصلت إلى أعلى قيمة لها خلال العام 2020".

ولفتت إلى أن حجم الصادرات انخفض بنسبة 5.8 بالمئة خلال يوليو العام الجاري مقارنة بالشهر ذاته من العام الماضي جراء تأثير الوباء وخفض أيام العمل، وفقاً لما نقلته "الأناضول."

ونوهت بأن صادرات قطاع السيارات ارتفع بنسبة 10.1 بالمئة، والألبسة الجاهزة بنسبة 41 بالمئة والمنسوجات بنسبة 18.5 بالمئة خلال يوليو مقارنة بيونيو، مؤكدة أن تركيا أثبتت أنها بلد آمن ومستقر ومورد رغم كل السلبيات خلال فترة الوباء.

وأشارت الوزيرة التركية إلى أن حجم الواردات انخفض بنسبة 7.66 بالمئة خلال يوليو 2020 وحقق 17 مليارًا و756 مليون دولار.

وفي سياق متواصل، أفادت بكجان إلى أن اقتصاد الاتحاد الأوروبي انكمش بنسبة 11.9 بالمئة والاقتصاد الأمريكي بنسبة 32.9 بالمئة في الربع الثاني من العام الحالي.

وفي وقت سابق، أكد وزير الخزانة والمالية التركي براءت ألبيراق، أن بلاده ستظهر قوتها الاقتصادية للعالم، خطوة بخطوة، في مرحلة عودة الحياة إلى طبيعتها بعد انحسارهاخلال وباء كورونا.

وأضاف في تغريدة له عبر حسابه على تويتر،  أن "مؤشر الثقة الاقتصادية التركية ارتفع في يوليو بمعدل 11.8 بالمئة، ليبلغ 82.2 نقطة، بعدما كان 73.5 نقطة في يونيو (حزيران) الماضي".

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!