ترك برس

نشرت وزارة الدفاع الأذربيجانية، مشاهد تظهر لحظات فرار جنود أرمينيا، من على جبهاتهم في إقليم "قره باغ."

المشاهد التي سجلت عبر كاميرات طائرات مسيرة، تظهر اضطرار جنود أرمينيا للفرار من مواقعهم بمنطقة فضولي التي حررها الجيش الأذربيجاني مؤخرا.

كما بثت الدفاع الأذربيجانية، مشاهد لأماكن حررتها وأسلحة غنمتها في عملياتها الناجحة بمنطقة فضولي، حيث يظهر في المشاهد العديد من الدبابات والمدرعات والمدافع والشاحنات والذخيرة التي خلفها الجيش الأرميني لدى فراره.

وتستعين أذربيجان بالطائرات المسيرة التي اشترتها من تركيا، في توجيه ضربات للقوات الأرمينية التي تحتل "قره باغ".

وفي مقابلة صحفية، أكد الرئيس الأذري إلهام علييف أن بلاده دمرت حتى الآن ما قيمته مليار دولار، بفضل الطائرات المسيرة التركية.

وفي 27 سبتمبر، أطلق الجيش الأذربيجاني عملية في "قره باغ"، ردا على هجوم أرميني استهدف مناطق مدنية، وتمكن الجيش خلالها من تحرير مدينتي جبرائيل وفضولي، وبلدة هدروت، وعشرات القرى.

وتوصلت أذربيجان وأرمينيا للمرة الثانية، لوقف إطلاق نار لأهداف إنسانية اعتبارا من منتصف ليلة السبت/ الأحد.

وكانت أذربيجان وأرمينيا توصلتا عقب محادثاتهما في موسكو لهدنة إنسانية تبدأ في 10 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، بهدف تبادل الأسرى وجثامين الضحايا في إقليم "قره باغ" المحتل، لكن أرمينيا سرعان ما انتهكتها.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!