Banner: 

ترك برس

أعرب الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "الناتو"، ينس ستولتنبرغ، اليوم الثلاثاء، عن امتنانه من الدعم التركي للناتو، مشيراً إلى أنّ أنقرة تعد من أهم الحلفاء للحلف وأنها تساهم بشكل إيجابي في نجاح العديد من عملياته.

وأكد ستولتنبرغ في تصريح لوكالة الأناضول التركية، دعم وتضامن الحلف مع تركيا تجاه التهديدات الإرهابية على حدودها الجنوبية.

وحول عملية "غصن الزيتون" الجارية في الشمال السوري، قال ستولتنبرغ: "لتركيا مخاوف أمنية مشروعة، والناتو ينتظر من تركيا معالجة هذه المخاوف ضمن معايير معقولة، وندعم كفاح أنقرة ضدّ التنظيمات الإرهابية".

وفيما يخص أشكال الدعم الذي يقدّمه الناتو لتركيا، قال الأمين العام: "لدينا وجود عسكري في تركيا، ولدينا هناك طائرات أواكس المتخصصة بالإنذار المسبق والمراقبة، وكذلك نوفّر لتركيا منظومات دفاع جوية".

وأما عن الاتفاق الحاصل بين أنقرة وموسكو بخصوص شراء الأولى منظومة "إس 400" الصاروخي من روسيا، وصف الأمين العام للحلف تلك الصفقة، بـ"القرار السيادي والوطني لتركيا".

وتابع قائلا: "من المهم بالنسبة للناتو تحقيق التوافقية بين الأنظمة المختلفة المتوفرة لدى الأعضاء، وإلى الآن لم نتلق طلباً حيال تحقيق التكامل بين أنظمة الناتو ومنظومة إس 400، ولا يبدو تحقيق هذا التكامل سهلاً".

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!