Banner: 

لينا صالح - ترك برس

نشرت وزارة السياحة الفلسطينية قبل عدة أسابيع بيانات عن عدد السياح الذين زاروا الضفة الغربية خلال النصف الأول من عام 2018، بيّنت حدوث ارتفاع في هذا العدد خلال العام.

فقد أشارت بيانات الوزارة، إلى ارتفاع عدد السياح الذين زاروا الضفة النسبة 5% بالمقارنة مع العام الماضي، إذ بلغ اجمالي عدد السياح خلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري 1.5 مليون سائح تقريبا.

وبما أن السياح أتوا من العديد من الدول إلا أن معظم اهتمام قطاع السياحة تركز خلال الآونة الخيرة على تركيا، وذكرت مصادر في رام الله أن العام الأخير شهد نموًا كبيرًا في عدد السياح الأتراك الزائرين للضفة الغربية.  

 وفي هذا السياق نشرت عدة صحف تركية خلال الأسابيع الأخيرة إعلانات تشجع على زيارة الضفة الغربية. كما أشارت مصادر في رام الله إلى أن فنادق رام الله والخليل ونابلس حظيت بحجوزات كثيرة في غضون الأيام القليلة الماضية مصدرها من تركيا.

كما نوهت مصادر في وزارة السياحة الفلسطينية إلى أن تركيا تعتبر هدفا استراتيجيا لتطوير قطاع السياحة، وهناك نية لمواصلة النشر والإعلان وبذل الجهود لجلب السياح الأتراك.

وأضافت من جهة أخرى، أن هناك نية لتوسيع الإعلانات والدعاية على أن تشمل دولا أخرى في المنطقة بالإضافة إلى الدول الأوروبية.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!