Banner: 

ترك برس 

تقع بحيرة سابانجا (Sapanca Gölü)، إحدى أكبر البحيرات في تركيا وأقربها إلى إسطنبول، في ولاية سكاريا شمال تركيا بين سهول أدابازاري وخليج إزميت، وتبعد عن مدينة اسطنبول حوالي 135 كيلومترًا، وتقدر مساحتها بـ45 كيلومتر مربع.

تتميز سابانجا بطبيعة خلابة ومياه عذبة، وتستقبل زوارها في كل المواسم على مدار السنة. ومن أجمل الأنشطة فيها تناول طعام الإفطار على ضفاف البحيرة وشواء اللحم على الغداء أو العشاء، كما يمكنكم ممارسة العديد من النشاطات الترفيهية كركوب دراجة البحر أو التنزه على أطراف البحيرة التي يبلغ طول محيطها حوالي 16 كيلومترًا.

كما تحتوي المنطقة العديد من المنتجعات والفنادق والمطعام الفخمة، وهي مكان مثالي للهاربين من صخب مدينة إسطنبول والباحثين عن الاسترخاء والطبيعة والهدوء.

حكاية بحيرة سابانجا

تقول الروايات إنه كانت توجد قرية صغيرة بجانب موقع البحيرة الحالي يعيش فيها أناس أغنياء، لكنهم كانوا بخلاء جدا.

وفي أحد الأيام زار القرية رجل فقير جاء من الجبال المحيطة، لكن لم يقبل أهالي القرية أن يستضيفوه في بيوتهم، حتى أنه طلب الماء ورفض أحد أن يسقيه. وعندما قرر ترك القرية صادفه رجل يصنع المنجنيق فأكرمه واستقبله بوجه بشوش في دكانه وبات عنده الليل كله. وفي الصباح عاد الرجل إلى مسكنه في الجبال.

وبعد فترة من الزمن عاد الرجل وزار القرية لكنه لم يجدها لأنها كانت قد غرقت تحت الماء. وفي وقتنا الحالي ما زلنا نرى المأذنة ظاهرة وبارزة من وسط البحيرة، كدليل على غرق القرية حقا تحت الماء.

أماكن ينصح بزيارتها في بحيرة سابانجا

إلى جانب متعة زيارة بحيرة سابانجا، يُنصح كذلك بزيارة المناطق المجاورة لها مثل مصيف معشوقية وكارتيبة، والقيام بجولة على الآثار التاريخية الموجودة في المنطقة كبوابة "وجيهي" التي بناها المعماري سنان خوجا.

كما يمكنكم التنزه بواسطة القوارب ومشاهدة الطبيعة الساحرة، ومنها شلالات معشوقية التي تقع على بعد 20 كيلومترًا من البحيرة، حيث يجتمع  فيها جمال الطبيعة وصوت خرير الماء التي تتدفق من أعالي الجبال.

ويمكنكم كذلك زيارة جامع السطانة رحيمة في منطقة "توراسي" Tuğrası الذي يعد أثرًا تاريخيًا مهمًا هناك.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!