Banner: 

ترك برس

قال وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، تعليقا على الاتفاق التركي الأمريكي حول منبج، إن العمليات العسكرية التي نفذتها تركيا في شمالي سوريا "درع الفرات"، و"غصن الزيتون" ساهمت في إدخال  تركيا إلى طاولة مباحثات منبج.

وأضاف جانيكلي في تصريح صحفي قائلا: "لو لم تُنفذ عمليتي درع الفرات، وغصن الزيتون ، لما كان لنا مكان على أي طاولة (مباحثات) بما فيها منبج".

ولفت أن القفزات التي حققتها تركيا في الصناعات الدفاعية، والعمليات العسكرية الناجحة، من العوامل المساهمة في جلوسها إلى طاولة مباحثات "منبج " بشكل أسهل.

وأشار إلى أن القوات المسلحة التركية قادرة على تنفيذ عمليات على غرار "درع الفرات" و"غصن الزيتون" بكل سهولة.

وأبدى وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، في مؤتمر صحفي أمس الثلاثاء، إستعداد بلاده للتعاون العسكري مع تركيا وتطبيق خارطة الطريق المتعلقة بمنبج شمالي سوريا.

ومؤخرا توصلت واشنطن وأنقرة لـ "خارطة الطريق حول منبج" تضمن إخراج إرهابيي "ب ي د/ بي كا كا" من منبج (شمالي سوريا) وتوفير الأمن والاستقرار للمنطقة.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!