Banner: 

ترك برس

دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، تركيا إلى تسليم منطقة عفرين بريف محافظة حلب، إلى النظام السوري بعد انتهاء عملية غصن الزيتون.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي بالعاصمة الروسية موسكو: " لم يصرح الرئيس أردوغان يوما أن تركيا تريد احتلال عفرين، ونحن ننطلق دائما من حقيقة أن أسهل طريقة لتطبيع الوضع في عفرين الآن، تكمن في إعادة تلك الأراضي إلى سيطرة الحكومة السورية".

واوضح لافروف انّ موقف روسيا تجاه مسألة عفرين ثابت، وأنّ موسكو تدعو الحكومة التركية إلى الانسحاب من تلك المنطقة، بعد تحقيق الأهداف المرسومة لعملية غصن الزيتون.

وعمّا إذا كانت مسألة عفرين قد تمّ تناولها خلال القمة الثلاثية الأخيرة التي عقدت في العاصمة التركية أنقرة بمشاركة أردوغان وروحاني وبوتين، قال لافروف: "إنّ هذه المسألة نوقشت في القمة لأنّ تركيا تعتبر الكيانات الكردية تهديداً لأمنها القومي".

وتابع قائلاً : "عندما بدأت الولايات المتحدة بتوفير ملاذ آمن لبعض الكيانات الكردية في الشمال السوري، اعتبرت تركيا هذه الخطوة تهديدا لأمن حدودها، وأرادت التدخل ، لكن أردوغان لم يصرح ابدا بأنّ بلاده تنوي البقاء في عفرين".

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!