Banner: 

جامعة إسطنبول الجسر الواصل بين الماضي والحاضر

تُعد جامعة إسطنبول أقدم جامعة تعليمية في تركيا، حيث يتزامن تاريخ تأسيسها مع تاريخ فتح إسطنبول، بعد فتح السلطان محمد الفاتح لإسطنبول. ومع الأهمية الجغرافية الكبيرة لإسطنبول حيث تربط قارتي أوروبا وآسيا براً وبحراً ممّا أكسبها مكانة سياسية واقتصادية خاصة.

بعد ملاحظة محمد الفاتح لهذه الخصائص التي تميز إسطنبول، سعى على الفور لتطويرها أكثر من ناحية علمية وثقافية، حيث أراد جعلها إلى جانب أنها مركز جغرافي مهم، مركزًا تعليميًا وثقافيًا كبيرًا ومهمًا. في بادئ الأمر أسس محمد الفاتح جامعة إسطنبول على شكل مدرسة تعليمية، وبعد تأسيس محمد الفاتح لهذه المدرسة، بدأ يتوافد إليها أغلب العلماء من سمرقند إلى فاس بعد دعوة محمد الفاتح الرسمية لهم.

ويقول بروفسور التاريخ في الجامعة نفسها "سهيل أنور": "إنّ قيام محمد الفاتح بوضع العلوم الدنيوية إلى جانب العلوم الدينية يُعد خطوة جذرية ومهمة جداً في تطوير الدولة العثمانية."

بدأت المرحلة التعليمية في جامعة إسطنبول بكنيسة أيا صوفيا، التي تم تحويلها إلى مسجد بعد فتح إسطنبول، وكنيسة زايراك المجاورة لأيا صوفيا، وتعد هاتان الكنيستان الجذور الهيكلية الأساسية لجامعة إسطنبول.

هذه المدارس، إلى جانب تعليمها العلوم الدينية، كانت تُعلم طلابها بعضاً من العلوم الدنيوية مثل علم الفضاء والإجتماع والرياضيات والحقوق والآداب والطب الذي كان يدرس في أكبر مستشفى في إسطنبول في تلك الفترة وهو مستشفى "دار الشفقة".

استمرت جامعة إسطنبول تحت بنائها المدرسي لغاية تاريخ 21 تموز/ يوليو 1846؛ حيث قررت الدولة العثمانية بعد هذا التاريخ إضافة مجالات جديدة إلى المجالات التي تُدرّس في جامعة إسطنبول، تكون تقنية بهدف تطوير قدرات الدولة العثمانية البيروقراطية والعسكرية التقنية، ومن أجل ذلك قرر السلطان العثماني في ذلك الحين "عبد المجيد الثاني" تحويل جامعة إسطنبول إلى مقر تعليمي أكبر تحت اسم "دار الفنون" تشمل عدة مجالات ويكون لها بناء ضخم خاص بها ومنفصلة عن أيا صوفيا وزايراك، وقرر عبد المجيد الثاني بأن أي شخص يريد أن يعمل في أي دائرة من دوائر الدول العثمانية يجب عليه أن يكون متخرجًا من دار الفنون. ويمكن أن نذكر أمثلة عن الكثير من المواطنين العثمانيين العرب المتخرجين من دار الفنون والعاملين في الدولة العثمانية، ومن الأمثلة عليهم؛ الشريف حسين، والملك فيصل ابن الشريف حسين، والدبلوماسي العربي العراقي الشهير نوري باشا سعيد وغيرهم الكثير.

نوري باشا السعيد

وبعد تأسيس الجمهورية التركية عام 1923 استمرت جامعة إسطنبول في نشاطها التعليمي تحت اسم دار الفنون إلى تاريخ 1933 حيث بعد ذلك تم إعلانها كجامعة رسمية تحت اسم جامعة إسطنبول وتم توسيع مساحتها الجغرافية بعد ضم الدائرة العسكرية لها، وما زالت جامعة إسطنبول مستمرة في نشاطها التاريخي إلى يومنا هذا.

يعني قِدَمُ تاريخ تأسيس جامعة إسطنبول بأنّها إلى يومنا هذا خرجت الملايين من الطلاب، وفي الوقت الحالي يدرس في جامعة إسطنبول حوالي 60 ألف طالب بكالوريوس و20 ألف طالب دراسات عليا ويعمل بها 6 آلاف موظف أكاديمي وإداري.

كليات وأقسام جامعة إسطنبول:

ـ كلية الطب وأقسامها هي: الطب العام، الطب الجراحي، الطب الداخلي. كما يوجد مستشفى بحثي ضخم خاص بكلية الطب التابعة لجامعة إسطنبول.

ـ كلية الحقوق وأقسامها هي: التعليم الأساسي للحقوق لدرجة البكالوريوس، الحقوق العام والحقوق الخاص لدرجة الماجستير أو الدكتوراة، ولغة التعليم في كلية الحقوق هي اللغة الفرنسية أو التركية.

ـ كلية الأداب وأقسامها هي: أداب اللغة التركية، أداب اللغة العربية، أداب اللغة الفرنسية، تاريخ، فلسفة.

ـ كلية العلوم وأقسامها هي: علوم الفضاء، الفيزياء، الأحياء، الكيمياء، الرياضيات، علم الوراثة.

ـ كلية الاقتصاد وأقسامها هي: الاقتصاد {باللغة الإنجليزية أو بالتركية}، العلاقات الصناعية الاقتصادية، المالية والإدارة العامة، الاقتصاد القياسي، الإدارة العامة، إدارة السياحة، العلاقات الدولية وعلم السياسة.

ـ كلية الغابات وأقسامها هي: هندسة الغابات، هندسة صناعة الغابات، هندسة المناظر الطبيعية.

ـ كلية الصيدلة وأقسامها هي: الصيدلة العامة، الصيدلة المهنية.

ـ كلية طب الأسنان ولها قسم واحد وهو قسم طب الأسنان.

ـ كلية الهندسة وأقسامها هي: هندسة حاسوب، هندسة كهربائية وإلكترونية، هندسة كيميائية، هندسة حيوية، هندسة فضاء، هندسة ميكانيكية، هندسة صناعية، هندسة وراثية.

ـ كلية الطب البيطري وأقسامها هي: الطب البيطري، العناية العامة بالحيون.

ـ كلية العلوم السياسية وأقسامها هي: العلوم السياسية، العلاقات الدولية، الاقتصاد السياسي.

ـ كلية الصحافة والإعلام وأقسامها هي: الصحافة، السينما والتلفزيون، العلاقات العامة.

ـ كلية المنتجات المائية وأقسامها هي: الهندسة المائية، هندسة تحليل المياه.

ـ كلية الشريعة الإسلامية وأقسامها هي: العلوم الدينية العامة، الفلسفة الدنيوية والدين.

ـ كلية التعليم وأقسامها هي: التعليم الأساسي، تعليم مهارات الحاسوب، تعليم العلوم الاجتماعية للمرحلة الابتدائية والإعدادية، الأخلاق العامة وأساليب التعامل مع الآخرين.

ـ كلية العلوم الصحية وأقسامها هي: التمريض، التأهيل والعلاج الطبيعي.

ـ كلية العلوم الرياضية وأقسامها هي: الرياضة العامة، التدريب الرياضي، إدارة المنتخبات الرياضية.

آلية الالتحاق في جامعة إسطنبول للأجانب:

للالتحاق بجامعة إسطنبول يجب أولاً دخول الامتحان المُعد للطلاب الأجانب وهو اليوس (YÖS)؛ ولجامعة إسطنبول عدة مراكز داخل تركيا وخارجها يمكن للطالب الأجنبي دخول الامتحان فيها:

ـ المراكز الموجودة داخل تركيا:

إسطنبول ـ أنقرة ـ غازي عنتاب ـ فان ـ شانلي أورفا

ـ المراكز الموجودة خارج تركيا:

مدينة نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية، طيران في ألبانيا، أربيل في العراق، الجزائر العاصمة في الجزائر، الخرطوم في السودان، تونس العاصمة في تونس، الرباط في المغرب، القاهرة في مصر، عمان في الأردن، الرياض وجدة في المملكة السعودية العربية، ميونيخ وبرلين في ألمانيا، طهران في إيران، بيروت في لبنان، كوالولامبور في ماليزيا، وارسو في بولندا وغيرها الكثير من المراكز المتوزعة حول العالم. تُقدم طلبات اختبار اليوس، سنوياً، مابين تاريخ 16 آذار/ مارس إلى 24 نيسان/ إبريل من خلال الصحفة الإلكترونية الرسمية للجامعة، ويتم عقد الاختبار بتاريخ 16 أيار/ مايو الساعة الثالثة بتوقيت تركيا. وتعادل أجرة دخول اختبار اليوس 70 دولار لداخل تركيا و 140 دولار لخارجها.

يتم تحميل طلب الالتحاق من خلال الرابط التالي:

http://yos.istanbul.edu.tr

وبعد ذلك يتم إرسال الطلب للإيميل الإلكتروني التالي:

[email protected]

بعد النجاح بعلامة 50 من 80 في اختبار اليوس يمكن للطلاب الالتحاق بجامعة إسطنبول؛ الأوراق المطلوبة لالتحاق طلاب البكالوريوس:

ـ شهادة اختبار اليوس

ـ شهادة الثانوية العامة بالإنجليزية

ـ 4 صور شخصية

ـ صورة عن جواز السفر

ـ وثيقة سلامة صحية

أما بخصوص طلاب الماجستير أو الدكتوراة فالوثائق المطلوبة كالتالي:

ـ شهادة البكالوريوس لطلاب الماجستير أو شهادة الماجستير لطلاب الدكتوراة

ـ 4 صور شخصية

ـ صورة عن جواز السفر

ـ شهادة تأهيل إنجليزية

ـ شهادة تأهيل تركية

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!