Banner: 

ترك برس

تعتزم شركة أسيلسان التركية للصناعات العسكرية الإلكترونية إطلاق اسم "الشاهين الأسود T-70" على طائرات "بلاك هوك S-70" العمودية الأمريكية متعددة المهام، بعد تزويدها بأنظمة تكنولوجية متطورة.

ذكرت وكالة الأناضول أن المشروع التقني الجديد يأتي في إطار سعي تركيا لسد احتياجاتها من الطائرات متعددة المهام، بحسب تصريحات من مسؤولين في الشركة.

وأشارت الوكالة إلى أن أسيلسان تزود هذه الطائرات بأنظمة الملاحة والاتصالات والحرب الإلكترونية وأنظمة الإدارة والطيران، وذلك بعد أن دخل مشروع المروحيات حيز التنفيذ عقب منحه الترخيص من قبل شركة "سيكورسكي" الأمريكية التي تتبع لمجموعة لوكهيد مارتن".

ولن يقتصر نظام "إيماس" (IMAS)، وهي الأحرف الأولى من اسم "فريق إدارة المهام في أسيلسان"، على طرازي 109 وT-70 اللذين يصنعان في تركيا، وإنما سيتم بيعه من قبل شركة سيكورسكي إلى أطراف أخرى، وسيستخدمه طيارون من مختلف أنحاء العالم.

وكانت شركة سيكورسكي المُصنِّعة لطائرات "بلاك هوك" أمانة أنظمة الملاحة والطيران لشركة أسيلسان، الأمر الذي يدل على كفاءة النظام، وسيساهم في زيادة حصة أسيلسان في السوق وتحولها إلى علامة تجارية عالمية.

ويجري إنجاز مشروع سد احتياجات تركيا من طائرات الأغراض العامة بموجب قرار صادر عن اللجنة الدفاعية، التابعة لمستشارية الصناعات الدفاعية التركية.

ودخل المشروع حيز التنفيذ عقب منحه الترخيص من قبل شركة "سيكورسكي" الأمريكية، والتوقيع عليه، في 7 حزيران/ يونيو الجاري، بين كل من المستشارية وشركة "توساش" للطيران والصناعات الفضائية، وعدد من الشركات الأخرى كـ "اسيلسان"، و"ألب" للطيران.

وتتعاون هذه الشركات التركية في تصنيع الطائرات المروحية ضمن إطار المشروع، خلال 10 سنوات، سيتم خلالها إنجاز طائرات لتلبية احتياجات لـ 6 جهات تركية هي قيادة القوات البرية والجوية، والقيادة العامة للدرك، وقيادة القوات الخاصة، والمديرية العامة للأمن، والمديرية العامة للغابات.

وتبلغ قيمة العقد نحو 3.55 مليار دولار، ومن المتوقع أن يساهم بشكل كبير في سد احتياجات البلاد من الطائرات المروحية الخاصة بالمناطق العسكرية والمدنية في تركيا.

يذكر أن شركة أسيلسان، التي تشتهر بصناعة أنظمة وأجهزة الكترونية لأغراض عسكرية، تأسست عام 1975، بمبادرة من "مؤسسة تعزيز القوات المسلحة التركية"، بهدف تلبية احتياجات الجيش التركي في مجال أجهزة الاتصالات.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!