ترك برس

نشرت الرئاسة التركية، مقاطع فيديو بسبع لغات حول المحاولة الانقلابية الفاشلة التي يحيي الأتراك، الاثنين، الذكرى السنوية الثالثة لها.

المقطع المصور الذي نشره رئيس دائرة الإتصال في الرئاسة التركية، فخر الدين ألطون، عبر حسابه على "تويتر"، تم إعداده باللغات التركية والعربية والإنكليزية والروسية والألمانية والفرنسية والإسبانية.

ويحمل المقطع المصور عنوان " الوطن لنا والإرادة لنا"، ويظهر استبسال الشعب التركي في التصدي للانقلابيين والدفاع عن الوطن.

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، منتصف يوليو/تموز 2016، محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش تتبع منظمة "فتح الله غولن" الإرهابية، وحاولت خلالها السيطرة على مفاصل الدولة ومؤسساتها الأمنية والإعلامية، واغتيال الرئيس رجب طيب أردوغان. 

وقوبلت محاولة الانقلاب باحتجاجات شعبية عارمة في معظم المدن والولايات التركية، إذ توجه المواطنون بحشود غفيرة تجاه مبنى البرلمان، ورئاسة الأركان بالعاصمة، ومطار أتاتورك الدولي بمدينة إسطنبول، ومديريات الأمن في عدد من المدن، ما أجبر آليات عسكرية كانت تنتشر حولها على الانسحاب، وساهم بشكل كبير في إفشال المخطط الانقلابي.

ويواصل الشعب التركي، اليوم الاثنين، إحياء الذكرى السنوية الـ 3 للمحاولة الانقلابية الفاشلة التي شهدتها البلاد ليلة 15 يوليو/تموز 2016 ونفذتها عناصر محدودة من الجيش تتبع تنظيم "فتح الله غولن" الإرهابي.

وكانت المحاولة الانقلابية قد أسفرت عن استشهاد قرابة 248 وإصابة ألفين و196 آخرين.

هل أعجبك الموضوع؟ شاركه مع أصدقائك!